أخبار و فعاليات

حدود طاقات الشباب…!
حدود طاقات الشباب...! لاحدود لها، تأخذك إلى ما وراء الإبداع، ،،،! وتحلّق بك في سماء المجد والمعالي...! عجيبة، خاطفة، مذهلة، متقنة ، متفننة
حنايا قلم (١٧) ثنايا الثانوي لو كلمتنا ذات أخبار…!
تسارعت السنين، وتدفقت ساعاتها حتى تمازجت وتراصت، فلم يشعر إلا وهو على عتَبات الثانوية، ويفكر في الحلم الجامعي، كما قد تسارعت الآن وترعرع
الألحاد الثقافي !!!
رائعة هي الثقافة، والتي تحلّق بك في مدارج الإبداع، وتستنشق بها رياحين الفكرة، وأزاهير الكلمة، فتضوع ثمراتها، وتفوح مباسمها في أجواء من

جديد المكتبة المرئية